تخطي إلى المحتوى الرئيسي

15 قتيلا في تبادل لإطلاق النار بين القوات الباكستانية والهندية

عرض عسكري للجيش الباكستاني في إسلام آباد
عرض عسكري للجيش الباكستاني في إسلام آباد © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

قال مسؤولون إن عشرة مدنيين على الأقل وخمسة من قوات الأمن قتلوا في تبادل للقصف عبر الحدود بين الهند وباكستان يوم الجمعة 13 نوفمبر 2020 في أكثر أيام هذا العام دموية على الحدود شديدة التحصين التي تفصل الدولتين النوويتين.

إعلان

وأشار مسؤولون هنود إلى أن وابلا من قذائف المورتر وأسلحة أخرى أطلق في عدة مناطق عند خط المراقبة الذي يمثل الحدود الفعلية بين البلدين بعد أن احبطت القوات الهندية محاولة تسلل من باكستان إلى شمال إقليم كشمير.

وقال الجيش الباكستاني في بيان إنه أطلق النار ردا على قصف دون استفزاز ودون تمييز من الجيش الهندي.

وأكد مسؤولون هنود مقتل ستة مدنيين وثلاثة جنود على جانبهم من الحدود. وقال الجيش الباكستاني إن أربعة مدنيين وجنديا قتلوا على الجانب الباكستاني.

وتتبادل القوات الهندية والباكستانية إطلاق النار بشكل متكرر عبر الحدود الجبلية بينهما لكن مسؤولين هنودا وصفوا قصف يوم الجمعة بأنه كثيف بشكل خاص. وتبادل الجانبان الاتهامات بشأن إطلاق النار على مناطق مدنية.

وقال سيد شاهد قدري وهو مسؤول حكومي في الشطر الباكستاني من كشمير حيث قتلت امرأة وأصيب 27 شخصا "كالعادة استهدفوا مناطق يقطنها مدنيون دون أي إحساس بالذنب".

وقال مسؤولون في الشطر الهندي من كشمير إن طفلا في الثامنة كان بين القتلى اليوم في القصف الذي بدأ في الصباح واستمر حتى المساء.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.