إندونيسيا: مقتل 6 من أنصار رجل دين إسلامي مثير للجدل في مواجهات مع الشرطة

رجل الدين الإسلامي الإندونيسي رزيق شهاب
رجل الدين الإسلامي الإندونيسي رزيق شهاب © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

قال قائد شرطة جاكرتا فضيل عمران للصحفيين إن ستة أشخاص يعتقد أنهم من أنصار رجل الدين الإندونيسي رزيق شهاب قتلوا في اشتباك مع الشرطة الاثنين 12/07.

إعلان

وأضاف قائد الشرطة أن الاشتباك وقع بعد منتصف الليل مباشرة على طريق سريع عندما تعرضت سيارة للشرطة لهجوم خلال ملاحقة سيارة يعتقد أنها تقل مؤيدين لرجل الدين مما أدى إلى نشوب تبادل لإطلاق النار. وكانت الشرطة تحقق مع رجل الدين المثير للجدل بشأن مخالفة البروتوكولات الصحية خلال الجائحة بعد التجمعات الكبيرة للاحتفال بعودته إلى البلاد الشهر الماضي من السعودية حيث كان يقيم.

وإندونيسيا هي أكبر دولة إسلامية من حيث عدد السكان. ويتزعم رجل الدين شهاب الجبهة الدفاعية الإسلامية وهي جماعة محافظة أصبح لها نفوذ سياسي في السنوات الماضية. وترك شهاب إندونيسيا بعد أن واجه اتهامات بالإباحية وإهانة أيدولوجية الدولة. وقال أنصاره إن تلك المزاعم غير صحيحة واعتبروها محاولة لتقويض مصداقيته لديهم. ولم تفلح تلك الاتهامات وخروجه من البلاد في تقليل التأييد له.

وعندما عاد للعاصمة جاكرتا، تدفق عشرات الآلاف للمطار لاستقباله في تجاهل لإجراءات مكافحة كورونا. ولم يتسن التواصل مع مسؤولين من الجبهة الدفاعية الإسلامية بعد للتعليق على اشتباكات اليوم الاثنين مع الشرطة التي أسفرت عن قتلى.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم