مقتل 7 عناصر من قوات باكستانية شبه عسكرية في هجوم مسلّح

الجيش الباكستاني خلال عرض عسكري
الجيش الباكستاني خلال عرض عسكري Pxhere

قتل سبعة عناصر في قوات باكستانية شبه عسكرية في هجوم مسلّح على نقطة تفتيش في ولاية بلوشستان المضطربة جنوب غرب البلاد، حسبما ذكر الجيش يوم الأحد 27 ديسمبر 2020.

إعلان

ووقع الهجوم ليل السبت 26 ديسمبر 2020  في بلدة هارناي على بعد نحو 170 كيلومترا شرق كويتا عاصمة ولاية بلوشستان المتاخمة لأفغانستان وإيران.

ويقاتل الجيش الباكستاني تمردا محدودا منذ عقود في الولاية الأفقر في البلاد على الرغم من احتوائها على موارد النفط والغاز.

وأعلن الجيش في بيان "خلال تبادل كثيف لاطلاق النار استشهد سبعة جنود شجعان اثناء صدّهم هجوم شنه إرهابيون".

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

ويشن انفصاليون من عرقية البلوش تمردا منذ سنوات في المنطقة التي يمزقها أيضا عنف إسلامي وطائفي.

ولطالما ألقت باكستان باللوم على الهند في دعمها الانفصاليين البلوش.

وتعتبر بلوشستان منطقة حيوية للممر الاقتصادي بين الصين وباكستان، وهي جزء من مبادرة الحزام والطريق الصينية.

وأعلن الانفصاليون في السابق هجمات على مشاريع الممر الاقتصادي الباكستاني، وانتشر الآلاف من عناصر الأمن الباكستانيين في المنطقة لمواجهة العنف.

وتراجعت الهجمات التي تشنها الجماعات المسلحة بعد سلسلة من العمليات العسكرية للجيش الباكستاني.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم