توافد آلاف السياح على ضريح تاج محل في الهند رغم المخاوف من كورونا

"تاج محل" أحد أبرز المواقع السياحية في الهند والعالم
"تاج محل" أحد أبرز المواقع السياحية في الهند والعالم © رويترز

 رفعت الهند عدد الزوار المسموح لهم بدخول ضريح تاج محل إلى 15 ألف زائر يوميا رغم تحذيرات مسؤولي الصحة من أن الزحام في الأماكن السياحية قد يؤدي إلى زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا.

إعلان

وأُغلق الضريح، الذي يعود بناؤه إلى القرن السابع عشر ويعتبر من أكثر المقاصد السياحية شعبية في الهند، في مارس آذار بعدما فرضت الحكومة عزلا عاما لكبح انتشار الفيروس.

وعندما أعيد فتحه في سبتمبر أيلول، سُمح بدخول الزوار في البداية وفق قيود مشددة، لكن المسؤولين المحليين قالوا إن الأعداد ارتفعت في الأسابيع القليلة الماضية مما دفعهم لزيادة الحد الأقصى للسياح من عشرة آلاف يوميا.

وقال عالم الآثار الذي يعمل لصالح الحكومة فاسانت كومار سوارنكار "تم رفع الحد إلى 15 ألف تذكرة يوميا حتى يتمكن كل سائح من الحصول على التذكرة والاستمتاع بزيارة الأثر".

وتدفق آلاف السياح اليوم الأربعاء على الضريح المشيد بالرخام الأبيض، وكثير منهم بدون كمامات، واحتشدوا أمام شباك لبيع التذاكر.

كما استمتعت عائلات بالتنزه في الحدائق المحيطة بتاج محل. وسجلت الهند ثاني أكبر عدد من حالات الإصابة بفيروس كورونا في العالم بعد الولايات المتحدة وتوفي نحو 148500 شخص بسبب الفيروس.

لكن العدد اليومي للإصابات تراجع إلى ادنى مستوى في ستة أشهر بعد ذروة سُجلت في سبتمبر أيلول وبلغت نحو 98 ألفا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم