الصين: قانون جديد يحظر على الطلاب والمعلمين استخدام هواتفهم المحمولة في المدارس

مدرسة بمدينة كورلا الصينية
مدرسة بمدينة كورلا الصينية © أ ف ب

أصدرت السلطات الصينية قانوناً جديداً يحظر على الطلاب والمعلمين استخدام الهواتف المحمولة داخل جميع مدارس البلاد وذلك بهدف "حماية الشباب من الآثار السلبية" للأجهزة المحمولة.

إعلان

وسيمنع تلاميذ المدارس الصينية الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً بشكل منهجي من استخدام الهاتف الخلوي عند دخولهم إلى المدارس كما حظرت وزارة التعليم الصينية استخدام الأجهزة المحمولة في الفصول الدراسية. ويسري هذا التوجيه على الفور ويهدف في المقام الأول إلى حماية "البصر والتركيز لدى التلاميذ".

وبحسب صحيفة "إنكستون نيوز" التي تصدر من هونغ كونغ فإن النص المنشور على موقع الوزارة يدعي أيضاً أنه يحارب إدمان الأطفال على الإنترنت ويحسن "نموهم البدني والنفسي". وسيتم كذلك منع المدرسين الذين يجمعون الهواتف من الطلاب في الفصل من استخدام أجهزتهم الخاصة حتى لا يضربوا مثالاً سيئاً للطلاب.

وأثار قرار الوزارة جدلاً في المجتمع الصيني، كما كان الحال في فرنسا في عام 2018 عندما تم تمرير قانون مماثل للأطفال دون سن 15 عاماً. ورغم أن العديد من الآباء والجمعيات الصينية يشعرون بالقلق بشأن اعتماد الشباب أكثر فأكثر على هواتفهم الذكية، إلا أن بعضهم يعارض الحظر التام.

وقال ليو يان بينغ، مدير مدرسة ثانوية في العاصمة بكين: "لا يمكن تصور فصلهم عن الإنترنت في العصر الرقمي". أما وو هونغ، الباحث وعضو مركز أبحاث متخصص في موضوعات التعليم، فأسف من قرار الحكومة وعلق بالقول "بدلاً من حظر كل شيء، يجب على المدارس تعليم الأطفال كيفية إدارة علاقتهم بشكل أفضل مع الأجهزة المحمولة من خلال تعليمهم التمييز بين الحقيقي والافتراضي، وبين الجيد والسيئ".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم