سالمون رغم الإرهاق.. عودة محطمي الأرقام القياسية من إيفرست

متسلقو جبل إيفيريست
متسلقو جبل إيفيريست AFP - PRAKASH MATHEMA

قال متسلقون سبق أن سجلوا أرقاما قياسية على جبل إيفرست يوم الأحد 30 مايو 2021 إن الإرهاق الشديد نال منهم بعد تسلق أعلى قمة جبلية في العالم لدرجة تحول بينهم وبين رسم خططهم المستقبلية في التسلق.

إعلان

كان أرثر موير (75 عاما) المحامي المتقاعد من شيكاجو قد أصبح أكبر من وصل من الأمريكيين سنا إلى القمة التي يبلغ ارتفاعها 8848.86 متر في 23 مايو أيار.

وأصبحت تسانج ين هونغ (45 عاما) المدرسة السابقة من هونج كونج أسرع إمرأة تتسلق القمة إذ حققت ذلك في أقل من 26 ساعة. وعادة ما يقضي المتسلقون أياما في مخيمات مختلفة قبل الوصول للقمة.

أما الصيني تشانغ هونج (46 عاما) فقد أصبح أول رجل آسيوي ضرير وثالث ضرير على مستوى العالم يتسلق القمة من جانب نيبال.

قال موير الذي له ثلاثة أبناء وستة أحفاد أحدهم ولد أثناء وجود الجد على إيفرست إن من السابق لأوانه أن يقرر خططه المستقبلية بعد الإنجاز الذي حققه على أعلى جبل في العالم.

وقال للصحفيين في مطار كاتمندو بعد عودته من الجبل "لم أقرر بعد". وكان موير تخلى عن محاولة سابقة لتسلق إيفرست بعد أن انكسر كاحله عقب سقوطه من على سلم عام 2019.

وقال "بصراحة دهشت عندما وصلت فعلا إلى هناك. لكني كنت في غاية الإرهاق لدرجة أنني لم أقدر على الوقوف ... في جو عاصف وشديد البرودة".

كان موير قد بدأ هواية التسلق عقب تقاعده في الثامنة والستين من العمر ومارسها على جبال في أمريكا الجنوبية وألاسكا.

وحطم موير الرقم المسجل باسم بيل بيرك الذي قهر القمة وهو في السابعة والستين عام 2009.

أما تسانغ فقد وصلت إلى القمة في 25 ساعة و50 دقيقة بعد انطلاقها من المخيم الرئيسي وتوقف مرتين لفترات قصيرة قبل الوصول للقمة.

وحطمت بذلك الرقم المسجل باسم فينجو جامنجمو لاما النيبالية التي بلغت القمة في 2017 في 39 ساعة وست دقائق.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم