الصين: قطيع من الفيلة هرب من محمية طبيعية وقطع 500 كلم في رحلة مجهولة الأسباب

فيلة في الصين تهرب من محمية طبيعية وتبدأ رحلة طويلة مجهولة السبب
فيلة في الصين تهرب من محمية طبيعية وتبدأ رحلة طويلة مجهولة السبب © فليكر (Pauline Guilmot)

هرب قطيع مكون من 16 فيلاً منذ أكثر من عام من محمية طبيعية في جنوب غرب الصين ثم انطلق في رحلة امتدت لمسافة تزيد عن 500 كيلومتر دمر خلالها حظائر وحقول ذرة بأكملها بينما تواجه السلطات المحلية صعوبة كبيرة في منعه من إلحاق الأذى دون الإضرار به.

إعلان

قالت صحيفة الغارديان البريطانية في 2 حزيران/يونيو 2021، أن رحلة الفيلة لا تزال مجهولة الأسباب، لكنها كانت موجودة في محمية "شيشوانغبانا" الصينية وبدأت في منتصف نيسان/أبريل التحرك قاطعة مسافة 500 كيلومتراً.

وقالت المعلومات أن القطيع أصبح الآن على بعد 20 كم فقط من عاصمة مقاطعة "يونان"، لذلك فقد حذرت السلطات المحلية السكان من الخطر الذي يمكن أن تشكله هذه الحيوانات البرية.

واستقبل سكان المقاطعة الفيلة بالترحاب وتمكنوا من توجيه مسيرها بأن قدموا لها بعض الأطعمة أو أحياناً بقطع بعض الطرق بواسطة الشاحنات. لكن الأفيال دمرت بالفعل حوالي 56 هكتاراً من المحاصيل من أجل الحصول على الغذاء وبذلك فقد تسببت بخسائر تقدر بنحو مليون يورو بحسب التلفزيون الصيني الحكومي.

ولا تزال نتيجة رحلة الفيلة غير مؤكدة ولا وجهتها النهائية لكن السلطات تأمل في مرافقتها في طريق العودة خلال الأيام المقبلة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم