أستراليا تقدم شكوى ضد الصين لدى منظمة التجارة العالمية بسبب رسوم على النبيذ

مزرعة لإنتاج النبيذ
مزرعة لإنتاج النبيذ © ويكيبيديا

أعلنت الحكومة الأسترالية يوم السبت 19 يونيو 2021 أنها قدمت شكوى رسمية ضد الصين إلى منظمة التجارة العالمية بشأن الرسوم الجمركية التي فرضتها بكين على النبيذ الأسترالي. 

إعلان

وقالت الحكومة إن الشكوى تأتي بعد مشاورات مكثفة مع منتجي النبيذ الأستراليين، مبدية انفتاحها على مفاوضات مباشرة مع الصين لحل المشكلة. 

وتُعدّ هذه أحدث خطوة في إطار النزاع التجاري بين أستراليا وشريكها التجاري الرئيسي، وتأتي بعد تحذيرات رئيس الوزراء الاسترالي سكوت موريسون بشأن استعداد حكومته للرد على جميع الدول التي تحاول استخدام "الإكراه الاقتصادي" ضدها.

كما تأتي هذه الخطوة بعد قمة الدول السبع الصناعية الكبرى في بريطانيا التي دعت خلالها أستراليا إلى موقف أكثر حزما تجاه الممارسات التجارية للصين.

وفرضت بكين عقوبات اقتصادية على مجموعة من المنتجات الأسترالية في الأشهر الأخيرة، بما في ذلك رسوم جمركية على بعض المنتجات الزراعية والفحم والنبيذ، إضافة إلى إجراءات تستهدف السياحة. 

وأدت هذه الإجراءات إلى إغلاق أكبر سوق دولي للنبيذ الاسترالي مع انخفاض قيمة المبيعات من 1,1 مليار دولار أسترالي (840 مليون دولار أميركي) إلى عشرين مليون دولار أسترالي، حسب الأرقام الرسمية. 

وقال وزير التجارة الاسترالي في مؤتمر صحافي السبت إن "الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الصينية تسببت بأضرار جسيمة لصناعة النبيذ الأسترالية".

ويعتقد كثيرون في أستراليا أن هذه الإجراءات هي رد فعل انتقامي بسبب رفض الاستثمارات الصينية في قطاعات تُعتبَر استراتيجية وبسبب دعوات أستراليا للتحقيق في منشأ جائحة كوفيد التي بدأت في الصين أواخر 2019. 

وكانت أستراليا قدمت في وقت سابق شكوى ضد الصين لدى منظمة التجارة العالمية بشأن فرض رسوم جمركية على صادراتها من الشعير.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية