بايدن: الصين تحمي منفذي الهجمات السيبرانية ضد الشركات وتقوم بتأمين وسائل التنفيذ

الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال قمة حلف شمال الأطلسي
الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال قمة حلف شمال الأطلسي © رويترز

اتهم الرئيس الاميركي جو بايدن الاثنين 07/19 السلطات الصينية بـ"حماية" منفذي الهجمات السيبرانية التي تستهدف شركات، وحتى "تأمين وسائل لهم لتنفيذها".

إعلان

وقال بايدن على هامش خطاب في البيت الابيض "ما افهمه أن الحكومة الصينية، كما في روسيا، لا ترتكب (الهجمات الالكترونية) بل تحمي من ينفذونها وربما حتى تؤمن لهم الوسائل لتنفيذها".

ألقت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا الإثنين باللوم على الصين في بيانات متزامنة، لقرصنة ضخمة نفذت في آذار/مارس ضد خدمات تبادل الرسائل التابعة لمجموعة مايكروسوفت. وكان عملاق التكنولوجيا قد اتهم مجموعة قراصنة مرتبطين ببكين تسمى "هافنيوم".

وبذلك تنضم الصين إلى روسيا، التي تتهمها الولايات المتحدة بانتظام بغض الطرف عن أفعال قراصنة المعلوماتية الروس. وأصبحت العلاقات الصعبة أصلا بين واشنطن وبكين أكثر توتراً منذ بداية الصيف.

وحذرت واشنطن الشركات العاملة في هونغ كونغ بعد فرض بكين قيودا تستهدف هذا المركز المالي التاريخي.  كذلك، صوت مجلس الشيوخ الأميركي لصالح فرض حظر على المنتجات من مقاطعة شينجيانغ الصينية على خلفية إدانة التجاوزات التي ترتكبها بكين بحق اقلية الاويغور المسلمة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم