أستراليا تحول دون إدراج اليونسكو الحاجز المرجاني العظيم على قائمة التراث العالمي

الحاجز المرجاني العظيم
الحاجز المرجاني العظيم REUTERS - LUCAS JACKSON

حالت أستراليا يوم الجمعة 23 تموز – يوليو 2021 دون إدراج اليونسكو الحاجز المرجاني العظيم في قائمة المنظمة للتراث العالمي المعرّض للخطر، على الرغم من مخاوف الأوساط العلمية بشأن تدهور هذا النظام البيئي الفريد من نوعه.

إعلان

وقد قرّرت لجنة التراث العالمي الملتئمة برئاسة الصين إرجاء قرارها في هذا الصدد، بعد حملة ضغوط مكثّفة لأستراليا التي تعارض تدبيرا من هذا النوع.

وخلال اجتماع اللجنة، صوّت المندوبون على عدم خفض تصنيف الحاجز المرجاني العظيم إلى مرتبة المواقع المعرّضة للخطر.

وقالت وزيرة البيئة الأسترالية سوزان لي في بيان "اسمحوا لي أن أتقدّم بخالص الشكر إلى المندوبين الموقّرين على تقديرهم التزام أستراليا بحماية الحاجز المرجاني العظيم".

وأطلقت أستراليا في الآونة الأخيرة حملة ضغط لتفادي خفض تصنيف الموقع، فأرسلت وزيرة البيئة فيها إلى باريس للاجتماع بأعضاء لجنة التراث العالمي واصطحبت سفراء بارزين في جولة غطس في الموقع.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) قد أوصت في حزيران/يونيو بخفض تصنيف الحاجز، نظرا لتقلّص المرجان الشديد الذي يُعزى بجزء كبير منه إلى تداعيات التغير المناخي وسوء نوعية المياه.

وقد تعرّض الحاجز لثلاث موجات ابيضاض شديد خلال السنوات الخمس الأخيرة، ما جعله، بحسب بعض التقديرات، يخسر نصف مرجانه منذ 1995 في ظلّ ارتفاع حرارة مياه المحيط.

كما أنه تضرّر من جرّاء أعاصير عدّة فاقم التغير المناخي من وتيرتها، فضلا عن ازدياد انتشار نجم البحر المكلل بالشوك الآكل للمرجان.

وأشار علماء متعاونون مع الحكومة الأسترالية إلى أن المرجان تعافى بعض الشيء في السنة الماضية، لكنهم أقرّوا بأن هذا التعافي لا يحسن كثيرا الآفاق "القاتمة جدّا" التي تلوح في الأفق.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم