أفغان يتظاهرون في باريس للمطالبة بـ"إجلاء فوري" لعائلاتهم بعد سيطرة "طالبان"

مظاهرة  لأفغان في العاصمة الفرنسية باريس
مظاهرة لأفغان في العاصمة الفرنسية باريس © رويترز

تظاهر المئات الاحد 08/22، بينهم أفغان، في باريس مطالبين بـ"الاجلاء الفوري" الى فرنسا لعائلات أفغانية مهددة، وذلك بعد اسبوع من سيطرة طالبان على افغانستان، وفق مراسلة لوكالة فرانس برس.

إعلان

وقال اللاجىء الافغاني عزت (31 عاما) الذي يعمل في مركز ايواء في فرنسا لفرانس برس "نطلب إجلاء فوريا لجميع العائلات والافراد المعرضين للخطر"، مبديا "قلقه الشديد" عليهم. وكتب على لافتات رفعت خلال التحرك "إجلاء الآن" و"أهلا بالافغان" وبالانكليزية "أنقذوا عائلاتنا" و"حياة الافغان مهمة".  وقال محمد يوناس (24 عاما) العامل في مجال التنظيف "نحن هنا من أجل عائلاتنا، ليسوا في مأمن هناك، نريدهم ان يأتوا الى هنا، إذا بقوا (هناك) سيموتون".

وامام المتظاهرين، قال رضا جعفري رئيس جمعية اطفال افغانستان التي نظمت التحرك إن "كارثة إنسانية على وشك الوقوع، ينبغي منعها منذ الان وفتح ممرات انسانية ليتمكن الراغبون من الخروج".

واورد عثمان الذي وصل الى فرنسا قبل عشرة أعوام ولا تزال زوجته في افغانستان إن "الوضع في افغانستان رهيب حقا"، مضيفا أنه منذ سيطرت طالبان على البلاد "بدأ (مقاتلوها) تدريجا بتفتيش المنازل" مؤكدا ان طالبان "لم تتغير".

وطلبت الجمعيات المنظمة للتظاهرة أن تلتقي وزير الخارجية جان ايف لودريان "ابتداء من هذا الاسبوع". وفي مقابلة نشرتها صحيفة "لو جورنال دو ديمانش" الاحد، اكد لودريان أنه "سيتم النظر في كل حالات (الافغان الذين يرغبون في المغادرة)"، لافتا الى ان "عدد هؤلاء يزداد يوما بعد يوم مع مئات الاسماء".

ومنذ إقامة جسر جوي بعد سقوط كابول الاحد، نقل الجيش الفرنسي الى باريس أكثر من 600 شخص استقلوا خمس رحلات، معظمهم أفغان. ويتوقع وصول رحلة سادسة مساء الاحد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم