الجيش الألماني يتوقع تزايد خطر الهجمات الانتحارية بعد سيطرة حركة طالبان على كابول

هجوم في العاصمة كابول اتهمت بتنفيذه حركة طالبان
هجوم في العاصمة كابول اتهمت بتنفيذه حركة طالبان © رويترز

ذكر جنرال ألماني الثلاثاء 08/24 أن هناك خطرا متزايدا لوقوع هجمات انتحارية ينفذها مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية الذين يتسللون إلى كابول، بينما تسارع الدول الغربية بإجلاء مواطنيها والعاملين المحليين من أفغانستان قبل انقضاء المهلة المحددة في 31 أغسطس آب.

إعلان

وقال المفتش العام للجيش إبرهارد تسورن للصحفيين في برلين "الوضع الأمني آخذ في التدهور". وأضاف "نتلقى إشارات من مصادر أمريكية، فضلا عن تقييماتنا، تفيد بأن هناك عددا متزايدا من الانتحاريين التابعين للدولة الإسلامية يتسللون إلى كابول". وأشار إلى أن ذلك أحد أكبر عوامل الخطر في الوقت الراهن.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية