"طالبان" تستولي على آلاف المركبات ومئات الطائرات والمعدات العسكرية الأمريكية

مقاتلون من حركة طالبان في محيط مطار كابول الأفغاني
مقاتلون من حركة طالبان في محيط مطار كابول الأفغاني © رويترز

منذ حيازتها للسلطة في أفغانستان، استولت حركة "طالبان" على عدد كبير من المعدات العسكرية الأمريكية تتراوح بين الأسلحة النارية وطائرات الهليكوبتر، بحسب تقرير لوكالة رويترز.

إعلان

تداول رواد على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً ومقاطع فيديو تظهر مقاتلي طالبان وهم يقفون على عربات "همفي" تابعة للجيش الأمريكي أو يرتدون زياً مموهاً ويحملون عتاداً تمتلكه القوات الخاصة الأمريكية.

ويعتقد مراقبون أنه حتى لو كان من الصعب عليهم تشغيل المقاتلات وطائرات الهليكوبتر العسكرية بدون تدريب، فإن طالبان ستتمكن قريباً من التعامل مع هذه الأسلحة المتطورة وملحقاتها مثل نظارات الرؤية الليلية وغيرها مما خلفته القوات الأمريكية والجيش الأفغاني.

وبحسب عضو الكونغرس الأمريكي جيم بانكس، فإن مخزون طالبان من المعدات العسكرية "يشمل الآن 75 ألف مركبة وأكثر من 200 مقاتلة وطائرة هليكوبتر وأكثر من 600 ألف قطعة من الأسلحة الصغيرة والأسلحة الخفيفة".

وتابع "تمتلك طالبان اليوم من طائرات الهليكوبتر من طراز "بلاك هوك" أكثر مما يمتلك 85٪ من دول العالم. ليس لديهم أسلحة فقط، بل أيضاً نظارات للرؤية الليلية وسترات واقية من الرصاص ولوازم طبية".

ويشير تقرير ربع سنوي للمفتش العام الأمريكي الخاص بإعادة إعمار أفغانستان والذي صدر في حزيران/يوليو الماضي، إلى أن الولايات المتحدة أنفقت ما يقرب من 88.61 مليار دولار لمساعدة الحكومة الأفغانية على حفظ الأمن في أفغانستان منذ عام 2002.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم