كوريا الشمالية ترفض جرعات من لقاح سينوفاك لأنها "يجب أن ترسل للدول الأكثر تضررا"

كيم جونغ أون
كيم جونغ أون © رويترز

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) يوم الأربعاء 1 أيلول – سبتمبر 2021 إن كوريا الشمالية رفضت الحصول على نحو ثلاثة ملايين جرعة من لقاح سينوفاك بيوتيك الصيني المضاد لمرض كوفيد-19 قائلة إنها يجب أن ترسل للدول الأكثر تضررا من الجائحة.

إعلان

أضافت يونيسيف، التي تدير إمدادات مشروع كوفاكس لإمداد دول العالم الأقل دخلا باللقاحات، إن الدولة المعزولة أشارت إلى محدودية إمدادات اللقاحات على مستوى العالم واستمرار ارتفاع الإصابات في مناطق أخرى.

ولم تعلن كوريا الشمالية حتى الآن عن أي حالات إصابة بكوفيد-19 وفرضت إجراءات صارمة لمكافحة الفيروس منها إغلاق الحدود وفرض قيود على السفر الداخلي.

وقال متحدث باسم المنظمة التابعة للأمم المتحدة لرويترز إن كوريا الشمالية ستستمر في التواصل مع كوفاكس لتلقي اللقاحات في الأشهر المقبلة.

وقال معهد استراتيجية الأمن الوطني، وهو مركز دراسات كوري جنوبي على صلة بالمخابرات، إن كوريا الشمالية رفضت في يوليو تموز شحنات من لقاح أسترازينيكا بسبب مخاوف تتعلق بأعراضه الجانبية.

وقال المعهد في ذلك الوقت إن كوريا الشمالية ليست حريصة على تلقي لقاحات صينية بسبب مخاوف تتعلق بفاعليتها لكنها أبدت اهتماما بلقاحات روسية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم