تايوان تنشر طائراتها الحربية استعدادا لأي أنشطة عسكرية تقوم بها الصين

مقاتلات تايوانية
مقاتلات تايوانية © رويترز

نشر سلاح الجو التايواني طائراته اليوم الأحد في مواجهة تجدد أنشطة عسكرية صينية إذ ذكرت وزارة الدفاع في تايبه أن 19 طائرة صينية، منها قاذفات قادرة على حمل أسلحة نووية، حلقت داخل منطقة الدفاع الجوي لتايوان.

إعلان

ومنذ عام أو أكثر تشكو تايوان، التي تطالب الصين بالسيادة الكاملة عليها، من طلعات جوية متكررة لطائرات السلاح الجوي الصيني قرب الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي وغالبا ما يحدث ذلك في الجزء الجنوبي الغربي من منطقة الدفاع الجوي قرب جزر براتاس التي تسيطر عليها تايوان.

وقالت وزارة الدفاع التايوانية إن أحدث طلعة جوية نفذتها الصين شملت عشر طائرات جيه-16 وأربعة طائرات سوخوي-30 المقاتلة بالإضافة إلى قاذفات إتش-6 القادرة على حمل أسلحة نووية وطائرة مضادة للغواصات.

وأضافت الوزارة أنه تم إرسال طائرات مقاتلة تايوانية لتحذير الطائرات الصينية ونشر أنظمة صواريخ لمراقبتها.

ولم يرد تعليق فوري من الصين.

وكان أحدث نشاط عسكري كبير مشابه أعلنته تايوان قد وقع يوم 15 يونيو حزيران وشمل 28 من طائرات سلاح الجو الصيني.

وكثيرا ما تنفذ الصين مثل هذه الطلعات الجوية لإبداء استيائها إزاء شيء قد تكون تايوان فعلته أو ردا على إظهار أي دعم دولي للجزيرة خاصة من جانب الولايات المتحدة أكبر مورد للسلاح لتايوان.

ولم يتضح بعد ما الذي دفع بكين لتنفيذ الطلعة الجوية هذه المرة لكن سفينة حربية أمريكية وزورقا لخفر السواحل الأمريكي أبحرا عبر مضيق تايوان في أواخر الشهر الماضي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم