الظواهري يظهر في فيديو "جديد" بمناسبة مرور 20 عاماً على هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001

الظواهري وبن لادن في كابول عام 2001
الظواهري وبن لادن في كابول عام 2001 © ويكيبيديا

ظهر زعيم تنظيم "القاعدة" الجهادي أيمن الظواهري في شريط فيديو جديد بمناسبة الذكرى العشرين لهجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001، بعد أشهر من انتشار شائعات عن وفاته.

إعلان

ونقلت وكالة أسوشييتيد برس عن مجموعة "سايت إنتليجنس جروب" الأمريكية غير الحكومية التي تراقب المواقع الجهادية قولها أن الفيديو نُشر يوم السبت، وفيه قال الظواهري إن "القدس لن يتم تهويدها" وأشاد بهجمات التنظيم المتطرف بما في ذلك تلك التي استهدفت القوات الروسية في سوريا في كانون الثاني/يناير 2021.

وقالت المجموعة أن الظواهري أشار أيضاً إلى انسحاب الجيش الأمريكي من أفغانستان بعد 20 عاماً من الحرب، لكنها أضافت أن تصريحاته لا تشير بالضرورة إلى أن التسجيل حديث، حيث لم يشر إلى سيطرة "طالبان" على أفغانستان والعاصمة كابول في 15 آب/أغسطس 2021.

وانتشرت شائعات منذ أواخر عام 2020 بأن الظواهري توفي بعد إصابته بالمرض. ومنذ ذلك الحين، لم يظهر أي فيديو أو دليل على حياته.

وكتبت ريتا كاتز، مديرة المجموعة على تويتر: "ربما يكون ميتاً بالفعل، وإن كان الأمر كذلك فقد حدثت الوفاة في وقت ما من كانون الثاني/يناير 2021 أو بعده".

وتم تسجيل كلمة الظواهري في فيديو مدته 61 دقيقة و37 ثانية من إنتاج مؤسسة "السحاب" الإعلامية التابعة لتنظيم "القاعدة".

وأصبح الظواهري، وهو مصري الجنسية، زعيماً للتنظيم بعد مقتل أسامة بن لادن عام 2011 في باكستان على يد القوات الأمريكية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم