الخطوط الجوية الباكستانية تعلق رحلاتها إلى كابول بسبب "تدخل جائر" من قبل "طالبان"

طائرة تابعة للخطوط الجوية الباستانية
طائرة تابعة للخطوط الجوية الباستانية © فليكر (Denmen Aviation Photography)

علقت الخطوط الجوية الباكستانية الدولية رحلاتها إلى العاصمة الأفغانية كابول الخميس بعد ما وصفته بأنه "تدخل جائر" من جانب سلطات حركة طالبان تمثل في أمور منها تغييرات تعسفية للوائح وترهيب العاملين.

إعلان

وجاء قرار التعليق في وقت أمرت فيه حكومة طالبان الشركة وهي شركة الطيران الدولية الوحيدة التي تسير رحلات منتظمة من كابول بخفض أسعار تذاكر الطيران إلى المستويات التي كانت عليها قبل سقوط الحكومة الأفغانية المدعومة من الغرب في أغسطس آب. وقال متحدث باسم الشركة إنها قررت تعليق رحلاتها إلى كابول اعتبارا من اليوم بسبب تدخل السلطات.

وفي وقت سابق نبهت حركة طالبان الشركة الباكستانية وشركة كام اير إلى أن عملياتهما في أفغانستان تواجه خطر التوقف ما لم توافقان على خفض أسعار التذاكر التي أصبحت أبعد من متناول معظم الأفغان. وكانت الرحلات الجوية بين أفغانستان وباكستان أصبحت محدودة للغاية منذ إعادة فتح مطار كابول الشهر الماضي في أعقاب الفوضى التي صاحبت إجلاء أكثر من 100 ألف من الرعايا الغربيين والأفغان المعرضين لمخاطر في أعقاب انتصار طالبان.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم