كيم كارداشيان ومالك ليدز يونايتد يساعدان في إجلاء 130 لاعبة أفغانية إلى بريطانيا

نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان
نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان © رويترز

ساعدت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وأندريا رادريتساني، مالك نادي ليدز يونايتد الإنكليزي لكرة القدم، قائدة المنتخب الأفغاني السابقة للعبة الشعبية خالدة بوبال في نقل 130 من لاعبات كرة القدم الأفغانيات وعائلاتهن من باكستان إلى بريطانيا يوم الخميس 11/18.

إعلان

وأشرفت بوبال المقيمة في كوبنهاجن على جهود إجلاء اللاعبات من أفغانستان بعد سيطرة طالبان على البلاد في أغسطس آب الماضي. وقالت بوبال في تغريدة إن كارداشيان وعلامتها التجارية لملابس تنسيق القوام دفعا ثمن رحلة الطيران التي نقلت اللاعبات وبعضهن في سن المراهقة.

وقال رادريتساني في بيان على تويتر "يشرفنا أننا قمنا بدورنا" في جهود إجلاء اللاعبات"

وأشارت بوبال إلى أن حاخام نيويورك موشيه مارجريتن شارك في جهود نقل اللاعبات أيضا. وكتبت بوبال عبر تويتر "شكرا من أعماق قلبي لكيم كارداشيان وعلامتها التجارية على تبرعهما بكرم وتحمل كل نفقات الرحلة".

كما وجهت بوبال الشكر إلى رادريتساني على مشاركته في إجلاء اللاعبات.

وعبرت الرابطة الدولية لمحترفي كرة القدم عن تقديرها لجهود بوبال في نقل اللاعبات خارج أفغانستان. وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في أكتوبر تشرين الأول إنه تم استكمال مفاوضات إجلاء مجموعة ثانية تضم 57 لاجئا من أفغانستان لهم صلة بفريقي كرة القدم والسلة النسائيتين، معظمهم من النساء والأطفال.

وقال مسؤولون في طالبان إنهم لن يفرضوا مجددا قواعدهم الصارمة التي كانت سارية خلال فترة حكمهم السابق وكانت تحظر تعليم الفتيات وتمنع النساء من الخروج دون مرافقة أحد أفراد الأسرة من الذكور.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم