طلاب في لاهور الباكستانية حوّلوا حرم جامعتهم إلى مدرسة هاري بوتر للسحر

طلاب في حرم جامعة لاهور
طلاب في حرم جامعة لاهور AFP - ARIF ALI

حوّل طلاب إحدى الجامعات الباكستانية هذا الأسبوع حرم جامعتهم البالغ من العمر 150 عاماً إلى ما يشبه مدرسة  هوغوورتس للسحر، إذ يقام فيها مهرجان مخصص لهاري بوتر.

إعلان

وغالباً ما تذكّر جامعة "غافرنمنت كولدج" في لاهور (شرق باكستان) طلابها بعالم هاري بوتر الذي تخيلته الكاتبة البريطانية جاي كاي رولينغ، نظراً إلى قاعاتها الشاسعة وأروقتها العالية المقوسة.

وقالت الطالبة المشاركة في المهرجان راضية علم لوكالة فرانس برس "لا أصدق أنني في هوغوورتس وأنا في لاهور ...). كانت تجربة ممتعة".

وبأزيائهم المستوحاة من عالم هاري بوتر الخيالي والعصي السحرية التي يحملونها وقبعات الساحرات التي يعتمرونها، يستقبل الطلاب الجمهور في المكان الذي حوّلوه ألى ما يشبه "القاعة الكبرى" في مدرسة هوغوورتس ، والمزين بالمكانس والخفافيش وحتى بمكان لتحضير المشروبات السحرية الغامضة.

ويكتمل المشهد بموسيقى من أفلام هاري بوتر فيما يتظاهر الطلاب بإلقاء التعاويذ ويلتقطون الصور وهم يرتدون أزياء مدرسة السحر.

ولاحظ  نائب رئيس الجامعة الدكتور أصغر زيدي وهو نفسه من محبي سلسلة هاري بوتر الأدبية والسينمائية أن "معظم هؤلاء الشباب نشأوا في المرحلة التي صدرت فيها روايات رولينغ ومن ثم الأفلام" المقتبسة منها. 

وأضاف أن "الهندسة المعمارية للجامعة تذكّرهم بهوغوورتس".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم