مئات يلوذون بتايلاند هربا من القتال بين المتمردين والجيش في ميانمار

صورة لأحد القرويين الذين فروا من مخيم إي ثو هتا للنازحين في ميانمار، بتاريخ 29 أبريل 2021
صورة لأحد القرويين الذين فروا من مخيم إي ثو هتا للنازحين في ميانمار، بتاريخ 29 أبريل 2021 © رويترز

 قالت السلطات التايلاندية وموظف إغاثة إن مئات من بينهم عدد كبير من الأطفال فروا عبر الحدود من القتال الدائر بين جيش ميانمار وجماعة عرقية متمردة.

إعلان

وذكرت السلطات في إقليم تاك الحدودي بغرب تايلاند في بيان إن حوالي 700 شخص فروا إلى بلدة ماي سوت التايلاندية بعد تفجر القتال بين جماعة (اتحاد كارين الوطني) وجيش ميانمار.

وقال يي مين المسؤول في لجنة تحالف الإغاثة، وهي جماعة لإغاثة المهاجرين من ميانمار مقرها تايلاند، إن 2503 أشخاص من بينهم 545 طفلا يلوذون حاليا بالجانب التايلاندي من الحدود.

وأضاف في حديث هاتفي "نقدم لهم مساعدات غذائية بالتعاون مع السلطات التايلاندية".

وتعم الاضطرابات ميانمار منذ أطاح الجيش في الأول من فبراير شباط بحكومة مدنية تتزعمها أونج سان سو تشي الحائزة على جائزة نوبل للسلام، مما أثار احتجاجات بالمدن واشتباكات متفرقة في الريف بين الجيش وفصائل مناهضة للحكم العسكري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية