زواج الأجانب من سريلانكيين بات مشروطاً بإذن من وزارة الدفاع

نساء سيريلانكيات
نساء سيريلانكيات AFP - ISHARA S. KODIKARA

بات يتعين على الأجانب الراغبين في الزواج من سريلانكيين الاستحصال على إذن من وزارة الدفاع، عملاً بقواعد جديدة أوضحت السلطات أنها تهدف إلى تعزيز "الأمن القومي" وسخرت منها المعارضة.

إعلان

ونصت القواعد الجديدة التي اطلعت عليها وكالة فرانس برس الاثنين 27 ديسمبر 2021 على أن الأجانب الذين يريدون الزواج من سريلانكيين يجب أن يحصلوا اعتباراً من الأسبوع المقبل على شهادة تثبت أنهم بصحة جيدة ، وأن يخضعوا لفحص أمني قبل زفافهم.

وأوضح المدير العام للأحوال الشخصية و.م. ويراسيكارا أن وراء اعتماد الإجراءات الجديدة مخاوف تتعلق بـ"الأمن القومي".

وقال لصحيفة "صنداي تايمز" المحلية "لقد رأينا (حالات) يرغب فيها بعض الأجانب في الزواج من سريلانكيين لغايات معينة، منها مثلاً تهريب المخدرات وتبييض الأموال".

وأثارت اللوائح الجديدة ازدراء المعارضة التي أبرزت أن عدداً من أفراد أسرة رئيس الدولة يحملون جنسيات مزدوجة.

وسأل النائب شاناكيان راسامانيكام عبر تويتر "لماذا لا يُطلب من الأجانب الذين يتولون حقائب وزارية الاستحصال أيضاً على تصريح أمني؟"

وكان الرئيس السريلانكي غوتابايا راجاباكسا يحمل الجنسية الأميركية حتى ما قبل عامين.

وبعد توليه السلطة ، ألغى مادة دستورية تمنع الأشخاص ذوي الجنسية المزدوجة من الترشح للانتخابات.

ويحمل شقيقه باسل، وهو وزير المال، الجنسيتين الأميركية والسريلانكية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم