طالبان: أفغانستان تواجه أزمة إنسانية وهي بحاجة لمساعدات دولية دون "تحيّز سياسي"

أفغانستان
أفغانستان © رويترز

حضّ نائب رئيس وزراء طالبان الأسرة الدولية يوم الجمعة 7يناير 2022 على تقديم الدعم للأفغان من دون أي "تحيّز سياسي"، فيما تواجه بلاده أزمة إنسانية.

إعلان

وقال عبد الغني برادر في رسالة مصوّرة نشرها الإعلام الرسمي "في مختلف الأماكن حاليا، لا يملك الناس الغذاء ولا المسكن ولا الملابس الشتوية ولا المال". وأضاف "على العالم أن يدعم الشعب الأفغاني من دون أي تحيّز سياسي وأن ينفّذ التزاماته الإنسانية".

وغطت الثلوج معظم مناطق وسط وشمال أفغانستان خلال الأيام الماضية فيما شهدت مناطق في الجنوب فيضانات.

وأشار برادر إلى أن حال الطقس فاقمت معاناة الأفغان، مضيفا أن طالبان على استعداد للمساعدة في توزيع المساعدات الدولية في أنحاء البلاد.

ومنذ سيطرت طالبان على أفغانستان في منتصف آب/اغسطس، جمّد المجتمع الدولي مساعدات وأصولا بمليارات الدولارات.

وحذّرت وكالات إغاثية دولية من أن أكثر من نصف سكان أفغانستان البالغ عددهم 38 مليون نسمة قد يعانون الجوع، في ظل ارتفاع معدلات التضخم والبطالة.

ولم يعترف أي بلد رسميا بعد بحكومة طالبان ويواجه الدبلوماسيون مهمة شائكة تتمثّل في إيصال المساعدات إلى البلاد مع تجنّب دعم الحركة الإسلامية المتشددة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم