بعد أن سمحت باكستان "استثنائيًا" بمرور الشحنة: الهند ترسل 2500 طن من القمح إلى أفغانستان

أرسلت الهند 50 شاحنة محملة بـ 2500 طن من القمح إلى أفغانستان التي تواجه أزمة اقتصادية وإنسانية بعد أن سمحت باكستان "استثنائيًا" بمرور القافلة، وفق ما ذكر مسؤولون يوم الأربعاء 02/23 .

أحد العمال يحمل كيسا من القمح
أحد العمال يحمل كيسا من القمح © ©رويترز
إعلان

قال سفير أفغانستان في الهند، فريد ماموندزاي، في تغريدة إن هذه المنحة هي "أحد أكبر المساهمات الغذائية المقدمة من دولة لدعم (أفغانستان) في هذه الأوقات العصيبة".

كما تبرعت الهند التي كانت تربطها علاقات وثيقة بالحكومة الأفغانية السابقة المدعومة من الغرب، بـ500 ألف جرعة من اللقاح المضاد لكوفيد-19 و13 طنًا من الأدوية والملابس الشتوية. 

وخزينة البلاد شبه فارغة منذ عودة طالبان إلى السلطة والتوقف المفاجئ في آب/أغسطس للمساعدات الدولية التي مولت قرابة 80% من الميزانية الأفغانية وتجميد الولايات المتحدة اصولاً بقيمة 9,5 مليار دولار للبنك المركزي الأفغاني.

تشهد أفغانستان أزمة اقتصادية خطيرة تهدد السكان بالمجاعة. وأشارت  الأمم المتحدة إلى وضع إنساني "حرج" مع عوز غالبية السكان البالغ عددهم 28 مليون نسمة. 

استجابت الهند لنداء الأمم المتحدة وقررت التبرع بخمسة آلاف طن من القمح لأفغانستان، وتلقت السلطات نصف الكمية الثلاثاء في أمريتسار في ولاية البنجاب، الحدودية مع باكستان.

وقالت باكستان، خصم الهند اللدود، إنها وافقت "استثنائيًا" على عبور الشحنة الهندية من أراضيها.

علّقت إسلام أباد التعاملات التجارية مع دلهي في 2019 بعد أن جردت الهند الشطر الذي تسيطر عليه في كشمير من الحكم الذاتي. يطالب البلدان بالسيادة على كامل الإقليم.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية