سيول تغمر شوارع سيدني بعد أمطار غزيرة

فيضانات(صورة تعبيرية)
فيضانات(صورة تعبيرية) © رويترز

هطلت أمطار غزيرة على الساحل الشرقي لأستراليا يوم الخميس وتعرضت سيدني الليلة الماضية لأمطار تعادل تقريبا ما تشهده في شهر، وهو ما أغرق طرق المدينة بسيول وتسبب في عمليات إجلاء بينما تحذر السلطات من هطول مزيد من الأمطار خلال اليوم.

إعلان

وذكرت وسائل إعلام أن أطقم الطوارئ أنقذت رجلا جرفته مياه السيول في شمال غرب المدينة، بينما أظهرت لقطات مصورة جرى تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي مركبات تصارع لعبور شوارع غمرتها المياه وحطاما يطفو في الأنهار.

وجرى إجلاء مقيمين في دار للرعاية خلال الليل، وحثت أطقم الطوارئ سكان سيدني البالغ عددهم خمسة ملايين نسمة على تجنب السفر غير الضروري والاستعداد لأوامر إجلاء محتملة.

وأدى تسرب وقود في موقع مملوك لشركة أمبول لتكرير النفط في جنوب سيدني إلى امتزاج الوقود بمياه الفيضان لكن أطقم الطوارئ قالت إنه جرى احتواء التسرب ولا توجد مخاطر.

وتعرضت سيدني لأمطار بلغت كثافتها 1226.8 مليمتر هذا العام حتى الآن، وهو ما يفوق المتوسط السنوي لهطول الأمطار لديها الذي يبلغ 1213 مليمترا.

وقال مكنب الأرصاد الجوية إن منطقة بوندي السياحية سجلت أمطارا كثافتها حوالي 170 مليمترا خلال أربع وعشرين ساعة حتى التاسعة صباح اليوم الخميس (2300 يوم الأربعاء بتوقيت جرينتش).

وأضاف أن سيدني قد تتعرض لأمطار تبلغ كثافتها 180 مليمترا خلال الساعات الأربع والعشرين القادمة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم