الشرطة الهندية تعتقل 14 بعد اشتباكات طائفية في نيودلهي

عناصر من الشرطة الهندية في بومباي
عناصر من الشرطة الهندية في بومباي © أ ف ب

 قالت الشرطة الهندية في تغريدة على تويتر يوم الأحد 16 ابريل 2022 إنها ألقت القبض على 14 شخصا على خلفية اشتباكات عنيفة بين الهندوس والمسلمين خلال موكب ديني هندوسي في العاصمة نيودلهي. 

إعلان

وأصيب ستة من رجال الشرطة وعدة أشخاص آخرين أمس السبت خلال مشاجرات شابت الموكب الذي كان ضمن مهرجان في جاهانجيربوري أحد أحياء نيودلهي.

وقالت الشرطة "يجري تحديد هوية مثيري الشغب الباقين لاتخاذ إجراءات قانونية صارمة".

ولم ترد أنباء عن سقوط قتلى في الاشتباكات. وخلال الأسابيع الماضية، اندلعت اشتباكات دينية بين الأغلبية الهندوسية والأقلية المسلمة خلال مواكب دينية في عدة أجزاء من البلاد.

وشجع حكم حزب بهاراتيا جاناتا القومي الهندوسي بزعامة رئيس الوزراء ناريندرا مودي الجماعات الدينية المتشددة في السنوات القليلة الماضية على تبني قضايا يقولون إنها تدافع عن العقيدة الهندوسية، على الرغم من أن حزبه نفى أي تصاعد في حدة التوترات الطائفية خلال عهد مودي.

وقال وزير شؤون الأقليات مختار عباس نقوي خلال مقابلة نُشرت اليوم الأحد إن التعصب بين الطوائف الدينية لم يتفاقم وقلل من شأن الحوادث التي وقعت مؤخرا.

وقال لصحيفة إيكونوميك تايمز "العناصر المتطرفة غير القادرة على تقبل السلام والازدهار في البلاد تحاول تشويه ثقافة الهند الشاملة والتزامها نحو الجميع".

كما نفى الوزير المخاوف بشأن الجدل الذي دار في وقت سابق بشأن ارتداء الطالبات المسلمات الحجاب في مدارس ولاية كارناتاكا الجنوبية التي تضم بنجالورو مركز قطاع التكنولوجيا في البلاد.

وقال "لا يوجد حظر على الحجاب في الهند. يمكن ارتداء الحجاب في الأسواق وأماكن أخرى. "لكن كل كلية أو مؤسسة تعليمية لديها قواعد للزي والانضباط. يجب علينا قبول هذا. إذا لم تعجبك يمكنك اختيار مؤسسة أخرى".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم