المجلس العسكري الحاكم في بورما سيطلق سراح أكثر من 1600 سجين

مواطنون من بورما في مسيرة احتجاجية
مواطنون من بورما في مسيرة احتجاجية DAWEI WATCH via REUTERS - DAWEI WATCH

أعلن المجلس العسكري الحاكم في بورما أنه سيطلق سراح أكثر من 1600 سجين الأحد 17 أبريل 2022 لمناسبة العام البوذي الجديد، من دون أن يحدد ما إذا كانوا مجرمين عاديين أو سجناء سياسيين.

إعلان

وذكر التلفزيون الرسمي صباح الأحد أنه تم "العفو" عن نحو 1619 سجينا، بينهم 32 أجنبيا، على أن يطلق سراحهم لمناسبة العام الجديد.

ولم تتوافر تفاصيل تتعلق بهوية هؤلاء السجناء المفرج عنهم. لذا لم يتضح هل سيكون الأسترالي شون تورنيل الذي قبض عليه بعد الانقلاب بفترة وجيزة، على لائحة السجناء المفرج عنهم.

كان تورنيل يعمل مستشارا للزعيمة المدنية أونغ سان سو تشي عندما قبض عليه في شباط/فبراير الماضي بعد أيام على الانقلاب العسكري.

واتُهم بانتهاك قانون الأسرار الرسمية في بورما ويواجه عقوبة قصوى بالسجن مدتها 14 عاما.

وأعربت جماعات حقوق الإنسان عن قلقها بشأن التهم الموجهة إلى تورنيل، خاصة بعد أن مُنعت السفارة الأسترالية من إمكان حضور إحدى جلسات محاكمته في أيلول/سبتمبر.

وأثار الانقلاب تظاهرات حاشدة قابلها المجلس العسكري بحملة قمع دامية أدت إلى مقتل أكثر من 1500 مدني، فيما تُقدر منظمة غير حكومية محلية وجود نحو 12 ألف شخص قيد الاحتجاز. 

في شباط/فبراير الماضي أعلن المجلس العسكري في بورما أنّه سيُطلق سراح أكثر من 800 سجين في إطار عفو لمناسبة يوم الاتّحاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم