أجزاء حيوانية بقيمة 18 مليون دولار تمّ ضبطها في ماليزيا

فيل إفريقي
فيل إفريقي فليكر @Megan Coughlin

أعلنت الجمارك الماليزية  يوم الإثنين في 18 تموز/ يوليو 2022 عن ضبط مجموعة من أجزاء حيوانات نادرة تقدّر قيمتها ب18 مليون دولار ويعتقد أنها مهرّبة من إفريقيا، تشمل أنياب فيلة وقرون حيوانات وحيد القرن وحراشف آكل النمل الحرشفي. 

إعلان

تعتبر ماليزيا، الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا، مركزا للاتجار بالحيوانات مع شحن أجزاء حيوانية عبر البلاد إلى الأسواق الإقليمية المربحة.

وأحبطت السلطات محاولة تهريب في 10 تموز/يوليو عندما اكتشفت شحنة غير مشروعة في ميناء كلانغ على الساحل الغربي لماليزيا، مخبأة في حاوية مع أخشاب.

وقال رئيس هيئة الجمارك زازولي جوهان إن الشحنة شملت ما يقدر بحوالى ستة آلاف كيلوغرام من أنياب الفيلة، وهي أكبر عملية ضبط منفردة لعاج الأفيال في ماليزيا.

وتضمنت الشحنة أيضا 29 كيلوغراما من قرون وحيد القرن و100 كيلوغرام من حراشف آكل النمل الحرشفي و300 كيلوغرام من جماجم حيوانات وعظام أخرى، كما أوضح المسؤول في مؤتمر صحافي.

وأشار إلى أن قيمة هذه الشحنة تقدر بحوالى 18 مليون دولار مضيفا أنه يعتقد أنها جاءت من إفريقيا دون إعطاء مزيد من التفاصيل مكتفيا بالقول إن ماليزيا ليست الوجهة النهائية للشحنة.

ولم تحصل توقيفات مرتبطة بعملية الضبط هذه.

من جانبها، أشادت كانيثا كريشناسامي مديرة مجموعة "ترافيك" لمراقبة تجارة الحياة البرّية في جنوب شرق آسيا بهذه العملية النوعية.

وقالت "هذا التنوع في شحنة واحدة مثير للقلق، وهو يؤكد الشكوك في أن المجرمين يواصلون استخدام الموانئ الماليزية لنقل الحيوانات البرية المهربة".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية