مصادر: هجوم بالقرب من مقر الحزب الإسلامي الأفغاني في كابول وسقوط قتلى

عنصر من طالبان في العاصمة كابول
عنصر من طالبان في العاصمة كابول © رويترز

قالت أربعة مصادر إن هجوما وقع، الجمعة 2 ديسمبر 2022، في كابول بالقرب من مقر الحزب الإسلامي الأفغاني، وهو حزب سياسي مرتبط برئيس الوزراء السابق قلب الدين حكمتيار.

إعلان

وذكرت ثلاثة مصادر من الحزب ومصدر واحد من حركة طالبان، التي تحكم البلاد، أن عدة مهاجمين قُتلوا وأصيب عدد من الحراس. ولم ترد شرطة كابول أو وزارة الداخلية على الفور على طلبات للتعليق.

ووقع الهجوم بالقرب من مسجد كان يوجد فيه كبار قادة الحزب، لكن الجميع، بمن فيهم حكمتيار، لم يصابوا بأذى، بحسب بيان الحزب وحفيده عبيد الله بهير.

ولم تتضح على الفور الجهة التي تقف وراء الهجوم.

ووقعت عدة هجمات سواء بتفجيرات أو إطلاق نار في أفغانستان في الأشهر الماضية. وأعلن مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليتهم عن بعضها. وأودى انفجار استهدف معهدا دينيا يوم الأربعاء في شمال أفغانستان بحياة 15 على الأقل.

وتقول حركة طالبان، التي استولت على السلطة بعد انسحاب القوات الأجنبية بقيادة الولايات المتحدة في أغسطس آب 2021، إنها تركز على تأمين البلاد.

وأسس حكمتيار الحزب الإسلامي في منتصف السبعينيات وكان أحد حركات المجاهدين الرئيسية التي قاتلت ضد الغزو السوفيتي لأفغانستان في الثمانينيات. وشغل حكمتيار منصب رئيس الوزراء مرتين خلال التسعينيات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية