ماذا قال بوتين لشعبه بمناسبة رأس السنة ؟

 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين © أسوشييتد براس

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم السبت 31 ديسمبر 2022، في تمنياته بمناسبة رأس السنة، أن "الحق الأخلاقي والتاريخي إلى جانب" روسيا التي تخوض حربًا في أوكرانيا وتواجه أزمة مع الدول الغربية.

إعلان

وقال بوتين إن عام 2022 تميّز "بأحداث حاسمة جدًا ومهمة ترسي الأسس لاستقلالنا الحقيقي"، مضيفا "لهذا السبب، نحارب اليوم من خلال حماية شعبنا في أراضينا التاريخية، في الكيانات الجديدة المكوّنة لروسيا"، في إشارة إلى المناطق الأوكرانية التي أعلنت موسكو ضمّها.

كما قال الرئيس الروسي إن بلاده لن تستسلم أبدا لمحاولات الغرب استخدام أوكرانيا كأداة لتدمير روسيا.

وفي رسالة بالفيديو بمناسبة العام الجديد بثها التلفزيون الرسمي، قال بوتين إن روسيا تقاتل في أوكرانيا لحماية "وطنها الأم" وتأمين "الاستقلال الحقيقي" لشعبها.

واتهم بوتين الغرب بالكذب على روسيا واستفزاز موسكو لشن ما يسميها "عملية عسكرية خاصة" في أوكرانيا، وذلك في الرسالة التي مدتها تسع دقائق، وهي أطول خطاب بمناسبة رأس السنة الجديدة خلال فترة حكمه المستمرة لعقدين.

وقال في الخطاب الذي ألقاه أمام جنود روس في المقر الرئيسي للمنطقة العسكرية بجنوب روسيا "طمأنتنا النخب الغربية على نحو زائف على مدى سنوات بسلامة نيتها".

وفي خطاب عدائي غير معهود بمناسبة العام الجديد، والمخصص عادة لتقديم الأمنيات الطيبة للعام المقبل "في الواقع، كانوا يشجعون بكل طريقة ممكنة النازيين الجدد الذين شنوا إرهابا ضد المدنيين في دونباس".

وفي وقت سابق يوم السبت، قال وزير الدفاع سيرجي شويجو إن النصر في أوكرانيا "حتمي"، وأشاد ببطولة الجنود الروس الذين يقاتلون على الجبهات والذين قُتلوا خلال الحرب المستمرة منذ عشرة أشهر.

وأردف بوتين "الغرب كذب بشأن السلام. كان يستعد للعدوان.. والآن يستغل أوكرانيا وشعبها باستخفاف لإضعاف روسيا وتقسيمها".

ونقلت وكالات الأنباء الرسمية عن بوتين قوله في المقطع الذي تم بثه منتصف الليل في أقصى شرق روسيا "لم نسمح بهذا قط ولن نسمح لأي شخص بفعل ذلك بنا".

وترفض كييف والغرب مزاعم موسكو بشأن السبب في اندلاع الصراع ويقولان إن بوتين شن حربا بلا مبرر في محاولة للسيطرة على أراض والإطاحة بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية