تيغراي الإثيوبية: 100 ألف لاجئ مهددون بنقص الطعام إذا تعذر وصول المساعدات الإنسانية إليهم

رجال مسلحون يؤمنون حماية أكياس الأغذية  لتوزيعها على اللاجئين من منطقة تيغراي على الحدود الإثيوبية السودانية (24 نوفمبر 2020)
رجال مسلحون يؤمنون حماية أكياس الأغذية لتوزيعها على اللاجئين من منطقة تيغراي على الحدود الإثيوبية السودانية (24 نوفمبر 2020) © رويترز

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يوم الجمعة 27 نوفمبر2020 إن نحو 100 ألف لاجئ إريتري في منطقة تيغراي الإثيوبية سيواجهون نقصا في الغذاء الأسبوع المقبل إذا لم يسمح طرفا الصراع هناك بوصول المساعدات الإنسانية إليهم.

إعلان

والتقى مبعوثو سلام أفارقة برئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد يوم الجمعة 27 نوفمبر 2020، غداة إعلانه أن الجيش سيبدأ "المرحلة الأخيرة" من هجوم تخشى جماعات حقوقية من أن يؤدي إلى سقوط أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين.

وتقول مفوضية اللاجئين إن 96 ألف لاجئ إريتري يعيشون في أربعة مخيمات في تيغراي، وأفادت أنباء أن اشتباكات وقعت في الآونة الأخيرة كانت على مقربة من بعض منهم.

وقال المتحدث باسم المفوضية بابار بالوش في إفادة في جنيف "سينفد الطعام لديهم اعتبارا من يوم الاثنين، ونحن جاهزون بإمداداتنا للوصول إلى هؤلاء الناس" وأضاف أن التقديرات تستند إلى آخر عملية لتوزيع المساعدات جرت قبل بضعة أسابيع.

وأضاف "المطلوب هو وصول المساعدات الإنسانية دون عوائق إليهم في أسرع وقت ممكن".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم