تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نيجيريا تدفن عشرات المزارعين الذين قتلهم متشددون

© رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

دفن قرويون في ولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا يوم الأحد 29 نوفمبر 2020 43 مزارعا قُتلوا في هجوم شنه مسلحون يشتبه بأنهم إسلاميون متشددون في الوقت الذي واصلت فيه قوات الأمن البحث عن عشرات الأشخاص الذين ما زالوا مفقودين.

إعلان

وقطع المهاجمون رؤوس نحو 30 ممن قتلوهم في الهجوم الذي بدأ صباح السبت في قرية زبرماري في ولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا.

وقال السكان إن هناك مخاوف أن يكون 70 شخصا في المجمل قد قتلوا. وعلى الرغم من عدم إعلان أي جماعة مسؤوليتها عن هذا الهجوم بعد، فقد ارتكبت جماعة بوكو حرام وتنظيم الدولة الإسلامية-ولاية غرب أفريقيا مثل هذه المذابح من قبل. وتنشط الجماعتان في المنطقة حيث قتل متشددون إسلاميون ما لا يقل عن 30 ألف شخص خلال العقد الماضي.

وأدان الرئيس محمد بخاري مقتل المزارعين وقال إن "البلد كله متألم".

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.