مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تطالب بالتحقيق في جرائم حرب في إثيوبيا

مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان
مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان © رويترز

دعت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه إثيوبيا يوم الخميس 4 مارس 2021 لتسهيل دخول مراقبي الأمم المتحدة لإقليم تيجراي للتحقيق في تقارير عن أعمال قتل وعنف جنسي مستمرة قد تصل إلى مستوى جرائم حرب.

إعلان

وقالت في بيان إنه تم تحديد أطراف متعددة في الصراع باعتبارها من المرتكبين المحتملين لهذه الأفعال بما في ذلك قوات الدفاع الوطنية الإثيوبية وقوات أمهرا الإقليمية والميليشيات المتحالفة معها.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم