نيجيريا: هروب 1844 معتقلاً من بعد هجوم مسلحين على سجن بقذائف صاروخية ومتفجرات

قوات الشرطة النيجيرية في العاصمة لاغوس
قوات الشرطة النيجيرية في العاصمة لاغوس © رويترز

ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) اليوم الثلاثاء أن أكثر من 1800 نزيل فروا من سجن في نيجيريا بعد هجوم مسلحين كانوا يحملون قذائف صاروخية وبنادق آلية ومتفجرات وبنادق.

إعلان

وقالت (بي.بي.سي) إن المهاجمين استخدموا العبوات الناسفة لتفجير المبنى الإداري للسجن الواقع في بلدة أويري بجنوب شرق نيجيريا ودخلوا ساحته. وأكدت سلطة السجون في نيجيريا لبي.بي.سي أن 1844 نزيلا فروا بعد الهجوم الذي وقع في وقت مبكر من صباح أمس الاثنين.

وقالت (بي.بي.سي) إن الشرطة النيجيرية حملت جماعة انفصالية محظورة، تسمى السكان الأصليون في بيافرا، مسؤولية الهجوم. وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن الجماعة نفت ضلوعها في الحادث. وقالت (بي.بي.سي) إن عددا من مراكز الشرطة تعرض لهجمات في جنوب شرق نيجيريا منذ يناير كانون الثاني وسُرقت كميات كبيرة من الذخيرة. وأضافت أنه لم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجمات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم