مقتل خمسة جنود إثر هجوم شنه جهاديون على قاعدة عسكرية في نيجيريا

جهادي من تنظيم " الدولة الإسلامية"
جهادي من تنظيم " الدولة الإسلامية" © رويترز

أسفر هجوم شنه جهاديون مرتبطون بتنظيم الدولة الإسلامية على قاعدة عسكرية في شمال شرق نيجيريا عن مقتل خمسة جنود نيجيريين وإصابة أربعة آخرين وفقدان حوالي ستين جنديًا، حسبما أعلن ضابطان السبت 17 أبريل 2021 لوكالة فرانس برس.

إعلان

ألحق مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا الهزيمة بالقوات التي كانت متمركزة في قاعدة عسكرية بقرية كامويا التي تبعد 35 كيلومترًا من بيو بولاية بورنو في شمال شرق البلاد.

وقال أحد الضابطين لوكالة فرانس برس إن "الارهابيين قتلوا خمسة جنود وجرحوا أربعة في الهجوم على قاعدة كامويا".

أكد الضابط الثاني هذه الحصيلة مشيرا إلى أنهم الحقوا الهزيمة بقوات المعسكر ودمروه.

وتابع "عاد حتى الآن 41 جنديا بينما لا يزال 58 في عداد المفقودين ويعتقد أنهم فروا خلال الهجوم" مشيرا إلى أن عمليات البحث والإنقاذ جارية "لتحديد مكان الجنود المفقودين".

وقرية كامويا هي مسقط رأس قائد الجيش النيجيري الجنرال يوسف توكور بوراتاي وتستهدف لهذا السبب باستمرار من قبل الجهاديين، مما أدى إلى إقامة قاعدة عسكرية.

بين يومي السبت والأربعاء، نفذ جهاديو تنظيم "الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا" الذين انشقوا عام 2016 عن بوكو حرام  سلسلة من الهجمات على داماساك، وهي مدينة استراتيجية على حدود بحيرة تشاد الواقعة على الحدود بين نيجيريا والنيجر، مما أسفر عن مقتل 20 شخصًا وفرار 65 ألفا آخرين.

كما أحرقوا العديد من المباني، ومنها مراكز الشرطة والعيادة ومكاتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

يشهد شمال شرق نيجيريا منذ 2009 نزاعًا دمويا وهجمات تشنها جماعة بوكو حرام، أدى إلى نحو 36 ألف قتيل ومليوني نازح.

وطالت أعمال عنف الجهاديين منذ ذلك الحين النيجر وتشاد والكاميرون المجاورة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم