حريق في السفارة الفرنسية في إفريقيا الوسطى يخلف "أضرارا كبيرة"

وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي (على اليمين) تصافح وزيرة الدفاع في جمهورية إفريقيا الوسطى ماري نويل كويارا. أرشيف
وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي (على اليمين) تصافح وزيرة الدفاع في جمهورية إفريقيا الوسطى ماري نويل كويارا. أرشيف AFP - THOMAS SAMSON

 أتى حريق مجهول الأسباب على جزء مهم من سفارة فرنسا في جمهورية إفريقيا الوسطى، وفق ما أفاد مراسل فرانس برس في العاصمة بانغي يوم 22 أبريل 2021.

إعلان

وأكد السفير الفرنسي جان مارك غروسغوران لفرانس برس أنه "لا يوجد مصابون لكن الأضرار كبيرة"، موضحا أن سبب الحريق لا يزال مجهولا.

   وعلمت فرانس برس من عدة عناصر من طاقم السفارة طلبوا عدم ذكر أسمائهم أن الحريق اندلع في غرفة تقنية ورجحوا أن يكون سببه حادثا كهربائيا.

   وتوجه رئيس إفريقيا الوسطى فوستين آرشانج تواديرا وعدد من الوزراء إلى السفارة للتعبير عن تضامنهم، وفق مراسل فرانس برس.

   كما اتجه عناصر من الحماية المدنية المحليّة وآخرون من بعثة الأمم المتحدة (مينوسكا) ومفرزة الدعم التشغيلي التابعة للجيش الفرنسي والمكلفة تأمين مطار بانغي، إلى السفارة لإخماد الحريق.

   وحتى حلول بعد الظهر، ظلت أعمدة الدخان تتصاعد من سقف المبنى الذي انهار جزء منه، لكن تمت السيطرة على الحريق.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم