الإعدام لثلاثين شخصا لمشاركتهم في أعمال عنف ضد الشرطة في كينشاسا

عناصر من جيش الكونغو الديمقراطية في أعقاب هجوم ارتكبه متطرفون إسلاميون
عناصر من جيش الكونغو الديمقراطية في أعقاب هجوم ارتكبه متطرفون إسلاميون © أ ف ب

حُكم على ثلاثين شخصًا بالإعدام في جمهورية الكونغو الديموقراطية لمشاركتهم في أعمال عنف ضد الشرطة الخميس في العاصمة كينشاسا، وفق ما ذكرت مصادر قضائية.

إعلان

صدر الحكم صباح السبت 15 مايو 2021 في ختام محاكمة علنية بدأت الجمعة في كينشاسا، بحسب تسجيل حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه.

وأكد ممثل الإدعاء شيف تشبامبا لوكالة فرانس برس هذه الأحكام.

وعقوبة الإعدام التي عادة ما يتم اصدارها وخصوصا في القضايا التي تتعلق بالجماعات المسلحة في شرق البلاد غير مطبقة في جمهورية الكونغو الديموقراطية منذ تعليقها في عام 2003 ويتم تخفيفها إلى السجن مدى الحياة.

والخميس، اندلعت صدامات عنيفة بين المصلين المسلمين الساعين للوصول إلى ملعب الشهداء، أبرز ملاعب العاصمة، لحضور صلاة عيد الفطر.

واعتدى المحتجون على رجال الشرطة في مكان الحادث للإشراف على الحدث.

وأشار تقرير رسمي أولي إلى مقتل شرطي انتشرت صوره بكثرة على مواقع التواصل الاجتماعي فيما اصيبت شرطية بجروح بالغة تهدد حياتها فضلا عن 46 شرطيا آخر، ثمانية منهم في حالة حرجة. 

ولحقت أضرار بنحو عشر سيارات شرطة، احترقت إحداها بالكامل.

أوقف ثمانية وثلاثين شخصًا في المكان وصدرت بحقهم أحكام لدى مثولهم في اليوم التالي أمام المحكمة الابتدائية الكبرى ببلدية غومبي في وسط كينشاسا.

والجلسة التي بث التلفزيون الرسمي مجرياتها مباشرة استمرت حتى فجر السبت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم