استئناف مفاوضات السلام بين حكومة السودان وفصيل متمرد

رئيس المجلس السيادي السوداني اللواء عبد الفتاح البرهان، ورئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال عبد العزيز الحلو، ورئيس جنوب السودان سلفاكير بعد التوقيع على اتفاق بين السودان وجماعة متمردة لفصل الدين عن الدولة في جوبا، جنوب السودان، 28 مارس 2021
رئيس المجلس السيادي السوداني اللواء عبد الفتاح البرهان، ورئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال عبد العزيز الحلو، ورئيس جنوب السودان سلفاكير بعد التوقيع على اتفاق بين السودان وجماعة متمردة لفصل الدين عن الدولة في جوبا، جنوب السودان، 28 مارس 2021 © رويترز

استأنفت الحكومة الانتقالية في السودان مفاوضات السلام في جوبا مع الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال وهي مجموعة من المتمردين الذين لم يوقعوا على اتفاق السلام التاريخي في أكتوبر/تشرين اول الماضي، والذين يطالبون بدولة علمانية.

إعلان

المفاوضات استؤنفت بمشاركة رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان الذي قال انه منفتح وعازم على تحقيق سلام للسودان يكمل ما تم في الاتفاقات السابقة.

الاتفاق تم في عاصمة دولة جنوب السودان،بين الخرطوم وعدد من الحركات المتمردة،التي حملت السلاح،في إقليم دارفوربغرب البلاد وفي ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان بسبب التهميش الاقتصادي والسياسي لهذه المناطق.

ولم تنضمّ إلى هذا الاتفاق مجموعتان مسلّحتان رئيسيتان هما الحركة الشعبية شمال/جناح عبد العزيز الحلو التي تقاتل في النيل الأزرق وجنوب كردفان، وحركة تحرير السودان/جناح عبد الواحد نور التي تقاتل في دارفور.

وفي مارس/ آذار الماضي وقعت الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال، إعلان مبادئ ليكون قاعدة لمفاوضات سلام للتوصل الى دولة علمانية ووحدة قوات الجيش.

ورفض قائد هذه الحركة عبد العزيز الحلو التوقيع على اتفاق السلام ولكنه ابرم مع الخرطوم اتفاق منفصلا لوقف اطلاق النار كما حدد الجانبان اولوياتهما في المفاوضات.

رئيس جنوب السودان سلفا كيير الذي يقوم بالوساطة في المناقشات دعا الجانبين لتبنّي روح الحوار وتحويل اهتمامهما إلى السلام بدلاً من التفكير في الحرب.

قائد الحركة الشعبية عبد العزيز الحلو اكد التزام الحركة بتسوية سلمية وبالمفاوضات وبآليات لحلّ الأسباب القوية للصراع في السودان.

المبعوث الخاصّ للولايات المتحدة إلى السودان وجنوب السودان دونالد بوث دعا من جانبه الجانبين إلى إظهار "الإرادة السياسية للبناء على الزخم الذي وفّره إعلان المبادئ من أجل التوصّل إلى اتفاق سلام في المستقبل القريب".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم