نيجيريا: قوات الأمن تنقذ طلاب ومدرّسَين خطفوا من كلية شمال غرب البلاد

قوات الأمن النيجيرية
قوات الأمن النيجيرية © أ ف ب

أنقذت القوات النيجيرية مٌدرّسَين وخمسة طلاب بعدما اشتبكت مع مسلّحين اقتحموا كلية في ولاية في شمال غرب البلاد وخطفوا عددا غير معروف من الناس، وفق ما أعلن الجيش الجمعة 18 يونيو – حزيران 2021.

إعلان

وهاجم مسلّحون كلية الحكومة الفدرالية في ولاية كبي الخميس حيث قتلوا شرطيا وخطفوا طلابا ومدرّسين في ثالث عملية خطف تستهدف منشأة تعليمية في نيجيريا في أقل من ثلاثة أسابيع.

وأفاد بيان للجيش بأن الجنود اشتبكوا في وقت مبكر الجمعة مع المسلّحين الذين انقسموا إلى مجموعتين أثناء فرارهم.

وذكر أن قوات الأمن "أنقذت حتى الآن مدرّسَين اثنين وخمسة طلاب بعد تبادل كثيف لإطلاق النار مع المجرمين".

وأشار إلى أنه عثر على طالبة توفيت جرّاء الإرهاق.

كما عثرت القوات الحكومية على 800 رأس ماشية سرقتها العصابة ذاتها.

ولم تؤكد الشرطة حتى الآن عدد الطلاب والاساتذة الذين لا يزالون مفقودين بعدما خطفوا من الكلية.

ولطالما أثارت عصابات إجرامية مدججة بالسلاح تعرف محليا بـ"قطاع الطرق" الرعب في وسط وجنوب غرب نيجيريا حيث تهاجم وتنهب قرى وتسرق ماشية وتخطف مقابل فديات.

لكنها باتت منذ كانون الأول/ديسمبر تستهدف المدارس بشكل متزايد إذ يصل عناصرها على متن دراجات نارية ويخطفون الطلاب وينقلونهم إلى مخابئ في الغابات من أجل التفاوض على إعادتهم لقاء مبالغ مالية.

وأواخر أيار/مايو، خطف مسلّحون 136 طفلا من مدرسة إسلامية في ولاية النيجر الواقعة في وسط نيجيريا. ولا يزالون محتجزين.

وخطف نحو 900 طفل وطالب على أيدي مسلّحين مقابل فديات منذ كانون الأول/ديسمبر، أفرج عن عدد كبير منهم لاحقا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم