السودان: حمدوك يطرح مبادرة حول الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال الديمقراطي

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك في الخرطوم
رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك في الخرطوم © أ ف ب

يطرح رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، يوم الثلاثاء 22 يونيو 2021، مبادرة حول الأزمة الوطنية السودانية وقضايا الانتقال الديمقراطي في البلاد.

إعلان

وكان حمدوك قد بدأ يوم الإثنين بإجراء لقاءات لهذا الغرض، إذ قال في تدوينة عبر "فيسبوك": "إنه شرع في إجراء لقاءات ومشاورات واسعة مع قيادات السلطة الانتقالية والقوى السياسية والمدنية وقوى ثورة ديسمبر/كانون الأول 2011، التي أطاحت بالرئيس عمر البشير، وذلك بخصوص تطوير مبادرة له بعنوان "الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال – الطريق إلى الأمام".

وأضاف حمدوك: "تهدف المبادرة إلى توحيد مكونات الثورة والتغيير وإنجاز السلام الشامل، وتحصين الانتقال الديمقراطي وتوسيع قاعدته وتحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة: حرية، سلام، عدالة".

ولم يقدم حمدوك تفاصيل أخرى بشأن المبادرة، لكنه قال إنه سيعقد تنويرا صحفيا بخصوصها، يوم الثلاثاء. ومن المقرر، أن يقدم رئيس الوزراء السوداني مبادرته للشعب السوداني ويفصل فيها وفي الخطوات التالية بما في ذلك اللقاءات المتوقع إجراؤها مع المكونات المجتمعية المختلفة لطرح المبادرة عليها.

يشار إلى أنه في 15 يونيو/حزيران الجاري، حذر حمدوك من تشظي بلاده وانقسامها بسبب تدهور الأوضاع الأمنية.

وقال في خطاب للشعب السوداني بثه التلفزيون الرسمي: "لقد رأيتم ما آلت إليه الأمور، الأيام الماضية، من أجواء تنذر بالفوضى وإدخال البلاد في حالة من الهشاشة الأمنية، بلادنا مهددة بالدخول في حالة من التشظي والانقسام بسبب تدهور الأوضاع الأمنية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم