البيض يقودون غالبية الشركات في جنوب إفريقيا بعد مرور 27 عاما على سقوط نظام الفصل العنصري

جوهانسبورغ
جوهانسبورغ AFP - LUCA SOLA

كشفت دراسة أن غالبية الشركات في جنوب إفريقيا ما زالت بقيادة بيض بينما يشغل السود أقل من واحد من كل ستة مناصب عليا (15,8 بالمئة).

إعلان

وقال تابيا كابيندي من اللجنة الحكومية للمساواة في التوظيف والواضع الرئيسي لهذه الدراسة السنوية التي تستند إلى بيانات 2020 ونشرت الجمعة 25 يونيو 2021 إن "64,7 بالمة من الكوادر العليا هم من البيض".

وأضاف أن السكان البيض "يمثلون حوالى تسعة بالمئة فقط من قوة العمل في البلاد" لكنهم "ممثلون بشكل مبالغ فيه" على رأس الشركات.

وأشار التقرير إلى "امتداد للأنماط التي أنشأها الفصل العنصري"، مؤكدا أن "وتيرة التحول لا تزال بطيئة". 

وردا على التقرير، عبر وزير العمل تولاس نكسيسي عن أسفه لهذا الوضع، معتبرا أنه غير مقبول. وقال في مؤتمر صحافي عبر الانترنت "هذا جرس إنذار وعلينا التحرك بسرعة"، مذكرا بأن جنوب إفريقيا احتفلت بمرور 27 عاما على الديموقراطية هذا العام بعد سقوط نظام الفصل العنصري. 

وتابع "قد نكون نملك سلطة سياسية لكن لا سلطة اقتصادية. ما زلنا مجتمعا غير متساو إطلاقا وخصوصا على المستويات العليا للاقتصاد". 

وما زال عدم المساواة في التوظيف قائما على الرغم من قانون يهدف إلى تصحيح إرث الإقصاء في ظل نظام الفصل العنصري. 

وأشار وزير العمل الذي يحاول تعزيز القانون إلى "مقاومة للتغيير من قبل الذين يحاولون حماية امتيازات الماضي"، مؤكدا أنه مقتنع بأنه "إذا لم نجبرهم (...) فلن يتحركوا".

وبلغت نسبة البطالة مستوى قياسيا هو 32,6 بالمئة في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري. وارتفع عدد العاطلين من العمل إلى 7,2 ملايين شخص بسبب وباء كوفيد-19 جزئيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم