النيجر: الفيضانات أودت بحياة 55 شخصا وأدت إلى تشريد 53 ألف آخرين

فيضانات
فيضانات © (pixabay: apichat Sripum)

أودت الأمطار الغزيرة التي اجتاحت النيجر الواقعة في غرب إفريقيا منذ حزيران/يونيو بحياة 55 شخصا وأدت إلى تشريد 53 ألف شخص، كما أعلنت السلطات الخميس 12 آب –أغسطس 2021.

إعلان

وقال رئيس هيئة الحماية المدنية الكولونيل باكو بوبكر للإذاعة الرسمية، إن أكثر من 4800 منزل تضررت جراء الفيضانات أو انزلاقات التربة، وفقدت قرابة 900 رأس من الماشية.

وأكثر المناطق تضررا هي مارادي في الجنوب الشرقي وأغاديز في الصحراء الشمالية والعاصمة نيامي حيث قتل 16 شخصا.

والنيجر بلد فقير غير ساحلي في منطقة الساحل، يعاني جفافا وحرا مزمنين.

وموسم الأمطار قصير فيه، ويستمر عادة من حزيران/يونيو إلى آب/أغسطس أو أيلول/سبتمبر رغم أنه كان شديدا بشكل استثنائي في السنوات الأخيرة.

والعام الماضي، أودت الفيضانات بحياة 73 شخصا وأثارت أزمة إنسانية إذ تركت 2,2 مليون شخص في حاجة إلى مساعدة وفقا للأمم المتحدة. وفي العام 2019، أسفرت الفيضانات عن مقتل 57 شخصًا.

وبلغت حصيلة القتلى السابقة لموسم الأمطار لهذا العام الصادرة في 31 تموز/يوليو، 35 قتيلا و26532 شخصا مشردا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية