إطلاق سراح راهبة كولومبية خطفها متشددون في مالي منذ 2017

عناصر من الجيش المالي
عناصر من الجيش المالي AFP - MICHELE CATTANI

 قالت الرئاسة في مالي في بيان يوم السبت 09 أكتوبر 2021 إن راهبة كولومبية خطفها متشددون إسلاميون عام 2017 في مالي قد أُطلق سراحها.

إعلان

كانت الراهبة جلوريا سيسيليا نارفايس قد اختطفت قرب الحدود مع بوركينا فاسو على أيدي متشددي جبهة تحرير ماسينا، وهي جماعة على صلة بتنظيم القاعدة، في فبراير شباط عام 2017.

وقالت الرئاسة في بيان "الرئاسة في مالي تحيي شجاعة وثبات الراهبة. عملية التحرير هذه تمثل إنجازا يتوج جهودا مجمعة قامت بها عدة أجهزة مخابرات على مدى أربعة أعوام وثمانية أشهر".

وأظهرت لقطات مصورة نشرت على حساب الرئاسة على تويتر نارفايس وهي تبتسم وقد ارتدت ثوبا أصفر اللون وحجابا، أثناء اجتماعها مع رئيس مالي المؤقت أسيمي جويتا.

ولم تعلن الرئاسة في مالي ما إذا كانت أي فدى قد دفعت مقابل الإفراج عن نارفايس

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم