السيسي: لا نحتاج الدول الأوروبية لتحدثنا عن معايير حقوق الإنسان

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي/رويترز

رفض الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الثلاثاء 12 أكتوبر 2021، توجيه انتقادات لمعايير حقوق الإنسان بمصر، وذلك خلال كلمة ألقاها في مؤتمر قمة دول تجمع "فيشجراد مع مصر"، التي تستضيفها العاصمة المجرية بودابست.

إعلان

وطالب السيسي الأوروبيين بتفهم حقيقة ما يحدث في مصر، مشيرا إلى أن بلاده تسعى دائما للتقدم والخير.

وقال الرئيس المصري في كلمته: "نحن قيادة تحترم شعبها وتحبه وتسعى من أجل تقدمه ومش محتاجين أبدا ان حد يقولنا إن معايير حقوق الإنسان عندكم فيها تجاوز"، مضيفا: "أنا مسؤول عن إحياء 100 مليون نفس والحفاظ عليهم، وهذا أمر ليس باليسير"..

وتابع بالقول: "هل أنتم مستعدون لنقل جزء من الصناعة لبلدنا حتى نوفر فرص عمل لأكثر من 65 % من شعبنا من الشباب؟ هل أنتم مستعدون تعملوا ده؟ ولا إحنا بنطلب مطالب فقط القيادة السياسية الموجودة في الدول مطلوب توفر المعايير التي تتصورها؟، أنا أتصور أننا محتاجين شكل أعمق للنقاش والحوار ما بيننا".

كما سلط الرئيس المصري الضوء على استضافة بلاده لحوالي 6 ملايين لاجئ قدموا من مختلف الدول العربية والإفريقية. وأكد أن اللاجئين في مصر يتم التعامل معهم كباقي المصريين، بدون تمييز، إذ يحصلون على نفس الخدمات ويتلقون العلاج في جميع المستشفيات، على حد قوله.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم