11 قتيلا في كمين مسلح استهدف عسكريين في النيجر

متظاهرون من المعارضة في النيجر خلال اشتباكات مع الشرطة في العاصمة نيامي يوم 24 فبراير 2021
متظاهرون من المعارضة في النيجر خلال اشتباكات مع الشرطة في العاصمة نيامي يوم 24 فبراير 2021 AFP - ISSOUF SANOGO

قُتل 11 عسكريا نيجيريا في كمين مسلّح استهدف يوم الأربعاء 22 أأكتوبر 2021 موكباً لمسؤول محلّي أثناء مروره في مقاطعة تيلابيري (غرب) الحدودية مع بوركينا فاسو، وفقاًُ لحصيلة جديدة أعلنتها وزارة الداخلية الجمعة.

إعلان

والحصيلة التي أعلنتها الوزارة أعلى من تلك التي أكدها مسؤولون محليون.

وهذا أول هجوم يستهدف موكباً لمسؤول نيجري في منطقة تيلابيري الواقعة في "المثلث الحدودي" بين النيجر وبوركينا فاسو ومالي.

وتشهد هذه المنطقة منذ مطلع العام هجمات تشنّها جماعات جهادية مرتبطة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية وتستهدف خصوصاً مدنيين.

ورجّحت السلطات وقوف متمرّدين جهاديين خلف الكمين.

وقالت الوزارة في بيان إن 10 عناصر من الحرس الوطني وعنصراً من الدرك "سقطوا في ميدان الشرف" مضيفة أن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح.

وأُحرقت آليتان للحرس الوطني ولحقت أضرار بأخرى، في الكمين الذي استخدم فيه المسلحون بنادق وقاذفات صواريخ، وفق الوزارة.

وأكد البيان "بدء التحقيقات لتحديد مرتكبي هذا الهجوم الإرهابي وسوقهم للعدالة".

وكانت مسؤولة بلدية أكّدت الخميس أنّ الكمين أوقع تسعة قتلى وثلاثة جرحى في صفوف العسكريين، مشيرة إلى أنّ ستة من العسكريين القتلى عثر على جثثهم الأربعاء، في حين عثر على جثث الثلاثة الباقين الخميس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم