فرنسا: مقتل 30 جهادياً إسلامياً وتدمير عشرات المركبات في عمليات مشتركة في مالي

جندي فرنسي من قوة برخان في بوركينا فاسو
جندي فرنسي من قوة برخان في بوركينا فاسو © رويترز

قالت وزارة الجيوش الفرنسية في بيان الثلاثاء 02/08 إن ما لا يقل عن 30 متشددا إسلاميا قُتلوا ودُمرت عشرات المركبات والأسلحة خلال عمليات مشتركة بين قوة مهام تاكوبا التي تقودها فرنسا وجنود من مالي الأسبوع الماضي.

إعلان

وأضاف البيان أنه خلال العملية الرئيسية في الثالث من فبراير شباط، رصدت طائرة مسيرة رتلا من دراجات نارية تقل مقاتلين. وقال إن طائرة دورية مقاتلة من طراز ميراج 2000، تدعم القوات الأوروبية والمالية المنتشرة على الأرض، اشتبكت مما أسفر عن "القضاء على نحو 20 إرهابيا".

وأضاف أنه تم تدمير عربة محملة بعشرات الكيلوجرامات من المتفجرات والأسلحة والدراجات النارية، والتي يستخدمها المقاتلون في الغالب في غارات بمنطقة الساحل بغرب أفريقيا. وتزامنت العمليات المشتركة التي بدأت في الأول من فبراير شباط واستمرت حتى السادس منه مع توتر العلاقات بين مالي وفرنسا، مما دفع باريس وحلفاء أوروبيين آخرين للتشكيك في جدوى استمرار وجودهم العسكري في مالي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم