شاهد: "انسوا الكلاب".. الجرذان أكثر فعالية لإنقاذ البشر بعد الزلازل وتحطم المباني

جرذ تابع لمنظمة APOPO
جرذ تابع لمنظمة APOPO AFP - CARL DE SOUZA

يعمل فريق من منظمة " APOPO" البلجيكية غير الحكومية في تانزانيا على تدريب الجرذان الأفريقية للمساعدة في عمليات الإنقاذ بعد وقوع الزلال وتحطم المباني.

إعلان

ويشير القيمون على هذا المشروع إلى أن الفئران لديها حاسة شم مماثلة للكلاب، وهي قابلة للتدريب. لكن ما يميز هذه الحيوانات فيكمن بأنها أصغر مقارنة بالكلاب، ما يساعدها على الدخول إلى أماكن ضيقة تحت الركام للوصول إلى البشر العالقين وتحديد أماكنهم.

ويتدرج التدريب على مراحل متعددة: فأولا يجب تدريب الجرذ على العودة إلى نقطة الانطلاق. ثم يدرب على حمل كرة مطاطية داخل حقيبة الظهر الخاصة به. هذه الكرة تصدر أصواتا تساعد رجال الإنقاذ في الميدان. وفي المرحلة الأخيرة، يبدأ المدربون بتوجيه الجرذان صوب الأشخاص المستهدفين.

إذا، فالهدف النهائي هو أن يذهب الجرذ إلى هذه الضحية، ويضع الكرة إلى جانبه، ثم يعود أدراجه إلى حيث انطلق عندما تبدأ الكرة بإصدار صوت الإنذار. بهذه الطريقة يمكن لرجال الإنقاذ أن يحددوا أماكن الأشخاص العالقين تحت الركام.

يذكر أن " APOPO" عملت سابقا على تدريب الجرذان لاكتشاف الألغام، ما ساعد بتطهير جزء كبير من أراضي تنزانيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم