اعتقال صيني صوّر أطفالاً أفارقة يطلقون هتافات عنصرية عن أنفسهم باللغة الصينية

تلاميذ مدارس في ملاوي جنوب شرف القارة الأفريقية
تلاميذ مدارس في ملاوي جنوب شرف القارة الأفريقية © أسوشيتد برس

اعتقل مواطن صيني فار مطلوب في دولة ملاوي لتصويره أطفالاً وهم يطلقون هتافات عنصرية باللغة الصينية دون أن يفهموا ما يقولون.

إعلان

وقال باسكوالي زولو المتحدث باسم إدارة الهجرة في مالاوي الاثنين 20 حزيران/يونيو "اعتقل المواطن الصيني في مدينة شيباتا بزامبيا بعد فراره من البلاد بطرق مجهولة".

ويُتهم الصيني "لو كي" باستغلال الأطفال في قرى بمالاوي من خلال تصويرهم وهم يدلون بتصريحات عنصرية عن أنفسهم بعبارات صينية لا يفهمونها، ثم نشر الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعية.

وقالت الصحافة الصينية التي ترجمت محتوى أحد مقاطع الفيديو إن طفلاً يبلغ من العمر حوالي تسع سنوات يقول فيه: "أنا وحش ذو معدل ذكاء منخفض".

وفي بيان الأسبوع الماضي، أدانت السفارة الصينية في ملاوي الأعمال العنصرية التي ارتكبها أحد مواطنيها. وقالت "يجب التأكيد على أن الحكومة الصينية لا تتسامح مطلقاً مع العنصرية".

وأضافت السفارة "الصين تتخذ إجراءات صارمة ضد الأعمال غير القانونية عبر الإنترنت في السنوات الماضية وستواصل القيام بذلك. ستعمل السفارة عن كثب مع الجانب الملاوي وستحرص على معالجة هذه المشكلة المؤسفة بشكل صحيح ".

من جهتها قالت وزارة الخارجية في مالاوي إنها ستجري محادثات مع الجانب الصيني بشأن هذه القضية، أما "بالنسبة للجوانب الأخرى فهي قضايا داخلية تعالجها أجهزة الدولة".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم