مالي: الجيش يعمل على صد هجوم في الشمال ومقتل خمسة شرطيين في الجنوب الغربي

جنود يدخلون إلى مخيم كاتي في مالي ( 22/07/2022)
جنود يدخلون إلى مخيم كاتي في مالي ( 22/07/2022) AP - Moustapha Diallo

قُتل خمسة من عناصر الشرطة في مالي يوم الإثنين في 08 آب/ أغسطس 2022 بحسب مصادر الشرطة وفُقِد أثر ثلاثة آخرين في هجوم بجنوب غرب مالي، في وقت أكّد الجيش أنّه يعمل على صدّ هجوم ثانٍ وصفه بأنّه جهاديّ في الشمال.

إعلان

وقع الهجوم الأوّل صباحًا في قرية سونا في منطقة كوتيالا، قرب الحدود مع بوركينا فاسو.

وقالت الشرطة الوطنيّة الماليّة في بيان إنّ شرطيّين كانوا عائدين من الخدمة في نقطة سونا الحدوديّة، أصيبوا جرّاء عبوة ناسفة، ثمّ تعرّضوا لإطلاق نار كثيف من مهاجمين لم يتمّ بعد تحديد هويّاتهم.

وذكرت أنّ "خمسة من عناصر الشرطة قُتِلوا، وأصيب آخَر، وفُقِد أثر ثلاثة"، مشيرةً إلى أنّها تجري حاليًا عمليّات بحث.

وأكّد عدد من مسؤولي الشرطة ومسؤول في أحد المستشفيات حصيلة القتلى لوكالة فرانس برس. 

في الموازاة، أعلن الجيش المالي، على مواقع التواصل الاجتماعي الأحد، أنّه يعمل على صَدّ هجوم في منطقة غاو في الشمال الشرقي، يشنّه جهاديّون ينتمون إلى "تنظيم الدولة الإسلاميّة في الصحراء الكبرى"، من دون أن يُعطي مزيدا من التفاصيل. 

شهدت مالي الدولة الفقيرة وغير الساحليّة في قلب منطقة الساحل، انقلابَين عسكريَين في آب/أغسطس 2020 وأيّار/مايو 2021.

وتترافق الأزمة السياسيّة مع أُخرى أمنيّة خطرة مستمرّة منذ 2012 ومع اندلاع تمرّد انفصالي وجهادي في الشمال. وتسبّب هذا العنف في مقتل آلاف المدنيّين والعسكريّين إضافة إلى تشريد الآلاف.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية