جنوب أفريقيا: غضب عارم وإحراق منازل بعد أسبوع من اغتصاب جماعي يُتهم به مهاجرون

مظاهرات قرب جوهانسبرغ منددة بجرائم الاغتصاب الجماعي
مظاهرات قرب جوهانسبرغ منددة بجرائم الاغتصاب الجماعي © أسوشيتد برس

أقدم رجال مسلحون بأسلحة بيضاء على إضرام النار في منزل في ضواحي مدينة جوهانسبرغ في أفريقيا الجنوبية قيل إن مالكه عامل منجم غير قانوني متهم بالمشاركة في عملية اغتصاب جماعي.

إعلان

وقال تقرير لقناة africanews التابعة لمجموعة euronews ومقرها في الكونغو، إن رجالاً غاضبين يحملون مناجل وهراوات ومطارق أشعلوا النار في المنزل بعد أسبوع على اغتصاب جماعي لثماني سيدات في البلاد أثار غضباً عارماً.

وبحسب التقرير المنشور في 09/08 فإن التوتر لم ينخفض منذ ذلك الحين خاصة وأن السكان يعتقدون أن الجناة هم من الأجانب الذين يعملون في مناجم سرية بطريقة غير قانونية. وتم بالفعل تقديم العشرات من الرجال المتهمين بالتورط في هذه القضية إلى القضاء.

وبعد الاعتداء الجنسي، طارد الآلاف من المتظاهرين في جنوب أفريقيا عمال المناجم غير الشرعيين وأحرقوا منازل معتبرين أن الشرطة ضعيفة للغاية ولا تقوم بالمطلوب.

في جوهانسبرغ، تقاتل عصابات مسلحة من أجل السيطرة على مناجم مهجورة لاستغلال ما تبقى من الذهب فيها، ويثير وجود المهاجرين القادمين بشكل رئيسي من ليسوتو وزيمبابوي ومزمبيق خوفاً واستياء متزايدين من قبل البعض في البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية