تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غريتا ترد على رئيس الولايات المتحدة: "يا للسخف... اهدأ يا دونالد اهدأ!"

غريتا تونبرغ في ستوكهولم
غريتا تونبرغ في ستوكهولم © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
3 دقائق

ردت ناشطة المناخ السويدية غريتا تونبرغ‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬على سخرية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منها العام الماضي قائلة إن عليه أن "يهدأ" إزاء مجريات انتخابات الرئاسة، في تكرار لما كتبه هو على تويتر عندما قال إن الناشطة الشابة لديها مشاكل في كظم الغيظ والسيطرة على الغضب.

إعلان

وردت تونبرغ (17 عاما) على تغريدة لدونالد ترامب الخميس 11/06 قال فيها "أوقفوا العد!"، مع اشتعال المنافسة في السباق الرئاسي الأمريكي. وقالت الناشطة الشابة في ردها "يا للسخف. يتعين على دونالد العمل لحل مشكلة كظم الغيظ لديه، ثم يذهب لمشاهدة فيلم قديم جيد مع صديق! اهدأ يا دونالد، اهدأ!" ونال منشور تونبرغ‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬الإعجاب 1.2 مليون مرة إلى الآن وأعيد نشره 266 ألف مرة.

وفي ديسمبر كانون الأول وبعد أن اختارت مجلة تايم الأمريكية تونبرغ‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬شخصية العام، كتب ترامب على تويتر ساخرا من الفتاة بسبب مناشداتها الحماسية للحكومات أن تعمل للحد من الاحتباس الحراري. وقال ترامب آنذاك معلقا على شخص قدم التهنئة لتونبرغ على اللقب "يا للسخف. يتعين على غريتا العمل لحل مشكلة كظم الغيظ لديها، ثم تذهب لمشاهدة فيلم قديم جيد مع صديق! اهدئي يا غريتا، اهدئي!" وفي ذلك الوقت، ردت تونبرغ‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬بتحديث سيرتها الذاتية.

على تويتر إلى "فتاة مراهقة تعمل لحل مشكلة كظم الغيظ لديها.. وهي حاليا هادئة وتشاهد فيلما قديما جيدا مع صديق". وفي ظل تضاؤل فرص فوزه بفترة رئاسية أخرى مع استمرار فرز المزيد من الأصوات في حفنة من الولايات الحاسمة، شن الرئيس الأمريكي هجوما غير معهود على النظام الديمقراطي في الولايات المتحدة من البيت الأبيض أمس الخميس زاعما دون دليل أن الانتخابات "تُسرق" منه.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.